ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» ط­ط¨ظˆط¨ ط£ظٹظپظˆط±ظٹ ظƒط§ط¨ط³ ط§ظ„ط£ظ…ط±ظٹظƒظٹط© ظ„ظ„طھط¨ظٹظٹط¶ ط§ظ„ظپظˆط±ظٹ Ivory Caps
أمس في 4:53 pm من طرف lmandoo

» ظˆط¯ط§ط¹ط§ ط³ط±ظ‚ط© ط§ظ„ط³ظٹط§ط±ط§طھ
أمس في 8:01 am من طرف lmandoo

» ط³ط§ط±ط¹ ط¨طھظ…ظ„ظƒ ط´ظ‚طھظƒ ط¨ظˆط³ط· ط¯ط¨ظ‰ ط¨ط§ظ‚ظ„ ط§ظ„ط§ط³ط¹ط§ط± ظˆط¨ط§ظ„طھظ‚ط³ظٹط· ط§ظ„ظ…ط±ظٹط­
أمس في 7:49 am من طرف lmandoo

» ط§ظ„ط§ط³ظ†ط§ط¯ ط§ظ„ظ‚ط§ظ†ظˆظ†ظٹ ظ„طھط­طµظٹظ„ ط§ظ„ط¯ظٹظˆظ†
الجمعة أغسطس 18, 2017 6:51 am من طرف lmandoo

» ملخص دورة الانجاز الاستراتيجي* خطة 2018
الأربعاء أغسطس 16, 2017 6:17 pm من طرف abou khaled

» ظ„ط§ظˆظ„ ظ…ط±ط© ط´ظ‚ظ‚ ظپظ†ط¯ظ‚ظٹط© ط¨ط¯ط¨ظ‰
الثلاثاء أغسطس 15, 2017 8:29 pm من طرف lmandoo

» حكى أنّ فأرةً رأت جملاً
الأحد أغسطس 13, 2017 12:48 pm من طرف abou khaled

» ط®ظ„ظٹظƒ ظ…ط·ظ…ظ† ط¹ظ„ظ‰ ط¹ط±ط¨ظٹطھظƒ
السبت أغسطس 12, 2017 5:50 am من طرف lmandoo

» ظ…ط·ظ„ظˆط¨ ط¹ط§ظ…ظ„ ظ…طµط±ظٹ ظ„ظ„ط¹ظ…ظ„ ظپظٹ ط§ظ„ط³ط¹ظˆط¯ظٹط©
السبت أغسطس 12, 2017 12:10 am من طرف lmandoo

» ط§ط¹ط«ط± ط¹ظ„ظ‰ ط´ط¨ظƒط© ظˆط§ظٹ ظپط§ظٹ ط¬ظٹط¯ط© ظپظٹ ط£ظٹ ظˆظ‚طھ ظ…ظ† ط§ظ„ط£ظˆظ‚ط§طھ
الجمعة أغسطس 11, 2017 2:40 am من طرف lmandoo

» ط§ظ„ط¹ط±ط¶ ط§ظ„ط®ط§طµ ظ„ظ„طھط£ظ‡ظٹظ„ ظ„ط´ط؛ظ„ ط§ظ„ظˆط¸ط§ط¦ظپ ط§ظ„ظ‡ط§ظ…ظ‡ ط¨ط´ط±ظƒط§طھ ط§ظ„ط³ظٹط§ط­ظ‡ ظˆط®ط·ظˆط· ط§ظ„ط·ظٹط±ط§ظ†
الخميس أغسطس 10, 2017 4:57 am من طرف lmandoo

» ط§ظ†ط¶ظ… ظ…ط¹ظ†ط§ ظ…ط¬ط§ظ†ط§ ظˆ ط§ظƒط³ط¨ ظ…ط¹ظ†ط§ ظ…ط¯ظ‰ ط§ظ„ط­ظٹط§ط©
الأربعاء أغسطس 09, 2017 1:37 am من طرف lmandoo

» ط´ط±ط§ط، ط§ظ„ط§ط«ط§ط« ط§ظ„ظ…ط³طھط¹ظ…ظ„ ط¨ط§ظ„ط±ظٹط§ط¶
الثلاثاء أغسطس 08, 2017 5:36 pm من طرف lmandoo

» ط´ظ‚ظ‚ ظپط®ظ…ط© ظ„ظ„ط¨ظٹط¹ ظپظٹ ط¯ط¨ظٹ ط§ط¨طھط¯ط§ط، ظ…ظ† 350 ط§ظ„ظپ ط¯ط±ظ‡ظ… ظپظ‚ط·
السبت أغسطس 05, 2017 9:19 pm من طرف lmandoo

» ظپظ„ظ„ ظ„ظ„ط¨ظٹط¹ ظپظٹ ط¯ط¨ظٹ ظ…ط¹ ط®ط·ط© ط³ط¯ط§ط¯ ط¹ظ„ظ‰ 3 ط³ظ†ظˆط§طھ
الخميس أغسطس 03, 2017 6:00 am من طرف lmandoo

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

ــ نـيل أوبــــــاما جائـــــــزة نوبــــــل للســــــلام ؟! .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ــ نـيل أوبــــــاما جائـــــــزة نوبــــــل للســــــلام ؟! .

مُساهمة من طرف محمد بن زعبار في الأحد أكتوبر 11, 2009 1:35 pm

الصحافة العربية بين مؤيد ومعارض: تعليقات الصحف العربية على نيل أوباما جائزة نوبل للسلام
نيقوسيا (ا ف ب) - راوحت ردود فعل الصحف في منطقة الشرق الاوسط السبت على فوز الرئيس الاميركي باراك اوباما بجائزة نوبل بين مرحب ومنتقد، بيد انها اجمعت على الامل في ان تمنحه هذه الجائزة دافعا لبذل جهد اكبر في ان تمنحه هذه الجائزة دافعا لبذل جهد اكبر لتحقيق السلام في المنطقة.
فصحيفة "المصري اليوم" المصرية اعتبرت ان منح اوباما جائزة نوبل للسلام "قرار به درجة كبيرة من التسرع".
وكتبت الصحيفة "رغم حداثة عهده في حكم الولايات المتحدة، وتعثره الواضح في تنفيذ اول وعد رئاسي له باغلاق معتقل غونتانامو المشين لاميركا (...) ورغم فشله في اطلاق عملية السلام في الشرق الاوسط (...) ورغم ان بلاده ما زالت في عهده تخوض حربا في العراق واخرى في افغانستان (...) ورغم ان اعداد القتلى المدنيين الافغان والباكستانيين في ارتفاع (...) رغم كل ذلك فاز الرئيس الاميركي باراك اوباما بجائزة نوبل للسلام".
اما صحيفة "الدستور" فاعتبرت ان فوز الرئيس الاميركي بالجائزة هو "احط انواع النفاق السياسي". وسألت "ماذا فعل ليحصل عليها؟"، مؤكدة ان الرئيس الاميركي "لا يزال غارقا في وحل العراق، ويقتل العشرات يوميا في افغانستان ويحمي مجرمي الحرب في اسرائيل ويعجز عن اغلاق غوانتانامو".
واضافت ان نيل اوباما جائزة نوبل للسلام "هو بمثابة اصدار صك براءة لادارته من استمرار امتلاك اسرائيل ترسانة هائلة من الاسلحة النووية تؤرق امن العرب وغيرهم من شعوب المنطقة". اما في بيروت فعنونت صحيفة الاخبار "نوبل للسلام في بدايات عهده: تكبيل اوباما!".
وكتبت الصحيفة "تسعة اشهر على توليه مقاليد السلطة في اكبر بلد في العالم كانت كافية لنيل باراك اوباما جائزة نوبل للسلام، لكن على ماذا؟ . فالرئيس اليافع لم يحقق بعد اي انجاز سوى وعود التغيير الكثيرة التي اخذت بها جائزة نوبل باعتبارها رؤية للعالم ومنحته الجائزة في محاولة لتكبيل يديه كي لا يحيد عنها من بداية ولايته".
وتساءلت الصحيفة "هل ينطبق وصف السلام على رئيس لا يزال يقود حربا في افغانستان، ويبحث في توسيعها؟". بدورها عنونت صحيفة السفير "مفاجأة نوبل: جائزة السلام لاوباما...على ماذا؟". وكتب احد معلقي الصحيفة "كان اختيار الرئيس الاميركي باراك اوباما مثيرا للدهشة، بل والسخرية ايضا".
واضاف "ليس هناك منطق لما اعلنته اللجنة عن سبب اختيارها اوباما الذي رشح في الاول من شباط/فبراير الماضي، اي بعد اقل من اسبوعين على تسلمه الرئاسة: هو موقف بمفعول رجعي من سلفه الرئيس جورج بوش، الذي هز الامن والسلم العالميين بحروبه العسكرية وحملاته السياسية".
وتابع المعلق "هو موقف بمفعول مسبق من الرئيس الاميركي الحالي الذي يبدو للجمهور في مختلف انحاء العالم انه يتمتع بنبوغ مبكر، مع ان الواقع الدولي لا يشهد حتى الآن على مثل هذه الميزة، ومع ان العالم الاسلامي لا يستطيع ان يقدم مثل هذه الشهادة بأوباما(...) وان كان هناك كثيرون ـ وبينهم لجنة نوبل نفسها ـ يصرون على التفاؤل بالرجل وعلى الحاجة الى تشجيعه على المضي قدما في جدول اعمال لا يختلف في الجوهر عن جدول اعمال بوش، بل في الشكل فقط".
اما في الامارات فكتبت صحيفة "الخليج" في افتتاحيتها "لقد اعطيت جائزة نوبل للسلام في السابق لمن لا يستحقها والآن تعطى كجائزة تشجيعية للرئيس الاميركي لقاء وعوده ونواياه على امل ان تكون الجائزة حافزا له للمضي في طريق السلام".
من جهتها، اعتبرت صحيفة "البيان" ان "منح الجائزة لاوباما يعتبر دفعة معنوية كبيرة بلا شك لسيد البيت الابيض الذي سيترقب العالم باكمله سياساته في الشهور المقبلة عل نوبل للسلام تنعكس ايجابا على علاقات واشنطن المتعثرة بغير عاصمة في العالم".
اما صحيفة الجزيرة فعنونت "مبروك اوباما"، معتبرة ان "رفع الظلم عن هؤلاء (معتقلي غوانتانامو) والعمل على اغلاق هذا المعتقل الذي سيظل وصمة عار في تاريخ البشرية وقبل ذلك في تاريخ اميركا، وحده كاف لمنح ابي حسين جائزة نوبل للسلام وان كنا نرى ان الوقت لا يزال مبكرا لتكريم اوباما لان التركة التي ورثها من (سلفه جورج) بوش كبيرة وتحتاج الى جهود كثيرة".
واختتمت الصحيفة افتتاحيتها بالقول "اذا ما حقق ابو حسين كل الوعود التي اطلقها في حملته الانتخابية او بعد انتخابه، فسوف نحتاج الى جوائز عديدة لمنحه اياها خصوصا اذا ما استطاع ان ينجز وعده بتحقيق تسوية سلمية في الشرق الاوسط تؤدي الى اقامة دولة فلسطينية مستقلة".
وفي طهران اعتبرت صحيفة اعتماد احدى اكبر الصحف الاصلاحية ان فوز اوباما بجائزة نوبل للسلام سببه قراره البدء بحوار غير مشروط مع ايران.
وكتبت الصحيفة "منذ البداية، شدد (اوباما) على اجراء حوار (...) مباشر من دون شروط مسبقة مع ايران بعد ثلاثين عاما. لقد فاز بالجائزة لانه عرض حوارا مباشرا من دون شروط مسبقة".
وكانت لجنة جائزة نوبل للسلام النروجية اعلنت الجمعة منح الرئيس اوباما الجائزة "لجهوده الاستثنائية بهدف تعزيز الدبلوماسية الدولية والتعاون بين الشعوب".
avatar
محمد بن زعبار
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1062
نقاط : 2133
تاريخ التسجيل : 02/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ــ نـيل أوبــــــاما جائـــــــزة نوبــــــل للســــــلام ؟! .

مُساهمة من طرف mouhoubi51 في الأربعاء أكتوبر 14, 2009 12:54 pm

بســـــــــــــــــــم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ، إن منح أوبامة جائزة نوبل من باب المبالغة ، ترى ماذا قدم هذا الأخير لبلده أو للعالم ، فإنه لم يغير من الأمر في شيىء ، ومن المعلوم ومن المسلم به أن الدول الغربية....هي دول مؤسسات ذات ديمومة وذات إستمرارية لا تتأثر بالرئيس ولا بغيره
فإن الرئيس يواصل المسيرة التى وجدها ، ولا حق له ما عدى في الجزئيات فقط ، ولا حق له في تغيير الثوابت .
فالثوابت عندهم هي خلاصة أو عصارة فكر جماعي متعارف عليه ، ومن سمات فكرهم الجماعي هو الحرص كل الحرص على مصالحهم وليس عندهم ما يسمى بالحرام والحلال
لأنهم لا تحكمهم شريعة عادلة ولا واعز أخلاقي ولا حتى إنساني ، فهم يفعلون ما تشتهيه
أنفسهم ويحلو لهم فهم دول إمبريالية ظالمة للغير ومستدمرة منذ وجدت على الكون والى
أن يرث الله الأرض ومن عليها فهم كالطفل الأناني في مرحلة الرضاعة وما بعدها فحليبهم من جسم الدول العربية والمسلمة والعالم المستضعف ...ويرون الإسلام خصما لدودا يجب القضاء عليه بشتى الطرق والسائل المتاحة .
ومن وجهة نظري فإنه بات على العرب وغير العرب أن يعتمدوا على أنفسهم وعلى قدراتهم الذاتية وأن لا يعلقوا آمالهم لا على أبامة ولا على غيره....وعلى رأي المثل القائل :
ما حك جلدك مثل ظفرك.
avatar
mouhoubi51
عضو نشط
عضو نشط

ذكر عدد الرسائل : 148
العمر : 65
الموقع : mouhoubi51.maktoobblog.com
العمل/الترفيه : متقاعد من التعليم
نقاط : 156
تاريخ التسجيل : 02/09/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mouhoubi2007.maktoobblog.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى