ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» دوماً ما يبدأا لشيطان معك بمناوشات في أمور صغيره
أمس في 12:24 am من طرف abou khaled

» اوريفليم ملكه الجمال
السبت فبراير 18, 2017 9:14 pm من طرف lmandoo

» معـــــــــــــــارك مع النفس
الجمعة فبراير 17, 2017 10:11 pm من طرف abou khaled

» كيف تنمي مهارات التفكير الابداعى لديك؟
الثلاثاء فبراير 14, 2017 7:54 pm من طرف abou khaled

» اوريفليم ملكه الجمال
الثلاثاء فبراير 14, 2017 11:00 am من طرف lmandoo

» كيف نستفيد من خبرات كبار السن ؟
الإثنين فبراير 13, 2017 12:50 am من طرف abou khaled

» عندما تكره؛ إكره السلوك، وعندما تحب؛ أحبب الشخص
الثلاثاء فبراير 07, 2017 11:40 pm من طرف abou khaled

» سأل أحد التلاميذ شيخه عن الحساب في الآخرة ،
الإثنين فبراير 06, 2017 1:50 pm من طرف abou khaled

» سأل أحد التلاميذ شيخه عن الحساب في الآخرة ،
الإثنين فبراير 06, 2017 1:48 pm من طرف abou khaled

» يحكى أن ديكاً
الخميس فبراير 02, 2017 2:17 pm من طرف abou khaled

» انتى اجمل مع السملاوى كلينك
الخميس فبراير 02, 2017 6:02 am من طرف lmandoo

» نماذج سامية من حياة السلف الصالح في تحقيق العدل
الأربعاء فبراير 01, 2017 7:44 pm من طرف abou khaled

» انتى اجمل مع السملاوى كلينك
الأربعاء فبراير 01, 2017 4:29 pm من طرف lmandoo

» مواهب بدون إنجاز
السبت يناير 28, 2017 12:48 am من طرف abou khaled

» مؤسسة تايم كود (رمز الوقت) للإنتاج الإعلامي المرئي time code
الخميس يناير 26, 2017 4:31 am من طرف lmandoo

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

يحكى في الزمن العباسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

يحكى في الزمن العباسي

مُساهمة من طرف abou khaled في الجمعة يوليو 24, 2015 7:59 pm

يحكى في الزمن العباسي ...
أن تاجرا دمشقيا كان دائما يتحدى زملائه ويقول لهم :
أنا في حياتي لم اقوم بتجارة وخسرت منها ولا مرة واحدة
فضحك أصدقائه تهكما : كيف لك أن لم تخسر في حياتك
ولا مرة واحدة؟
فطلب منهم التاجر أن يقدموا له تحديا
فقالوا له أن سابع المستحيلات أن تبيع تمرا في العراق
وتربح لأن التمر هناك متوفر كتوفر التراب في الصحراء
فقال لهم : قبلت التحدي
فاشترى تمرا(مستوردا من العراق)
وانطلق شرقا إلى عاصمة الخلافة العباسية آنذاك ...
يحكى أن الواثق بالله آنذاك ذاهبا في نزهة في الموصل
حيث الربيع آنذاك وكانت الموصل من أجمل المدن في
شمال العراق بطبيعتها حيث كانت تسمى أم الربيعين لأنها صيفا وشتاء هي ربيع .
كانت ابنته قد أضاعت قلادتها في طريق العودة من الرحلة ..
.
فبكت وأنت وأشتكت وأمر الخليفة الواثق بالعثور عليها ...
وأغرى سكان بغداد أن من يجد قلادة بنته فأنه له مكافأة عظيمة و سيزوجه
من ابنته - أي من ابنة الخليفة-
ولما وصل التاجر الدمشقي إلى مشارف بغداد
وجد الناس مثل المجانين منطلقة إلى البر للبحث عن القلادة ...
فسألهم ما بالكم
فحكوا له قصتهم...وقال كبيرهم ... واسفاه لقد نسينا أن
ناخذ زادا ولا نستطيع العودة خوفا أن يسبقونا بقية العالم...
فأخذ يضرب كفا بكف
فقال لهم التاجر الدمشقي : أنا أبيعكم تمرا ..
فاشتروا منه التمر بأغلى الأسعار ..
.وقال ها أنا فزت بالتحدي ...
سمع الواثق (الذي كان بالجوار) عن خبر التاجر الدمشقي
الذي يبيع تمرا في العراق ويربح فتعجب من ذلك
أشد العجب وطلب مقابلته
فقال له اخبرني عن قصتك ...
فقال له : يا مولاي أدام الله عزك إنني من يوم مارست
التجارة لم اخسر مرة واحدة ...
فسأله الواثق عن السبب ...
فقال له : كنت ولدا فقيرا يتيما وكانت أمي معاقة وكنت
أعتني بها منذ الصغر وأعمل وأكسب خبزة عيشي
وعيشها منذ أن كنت في الخامسة من عمري ...
فلما بلغت العشرون كانت أمي مشرفة على الموت ...
فرفعت يدها داعية أن يوفقني الله وأن لا يرني الخسارة
في ديني ودنياي أبدا
وأن يزوجني من بيت أكرم اهل العصر وأن يحول التراب في يدي ذهبا
وبحركة لا أرادية مسك حفنة من التراب وهو يتكلم
...فابتسم الواثق من كلامه
واذا به يشعر بشيء غريب في يده فمسكه بيده ونظر إليه وإذا
هي قلادة ذهبية وعرفتها بنت الواثق ...
وهكذا من دعاء أمه كان هذا التاجر الدمشقي أول من
صدر التمر إلى العراق في التاريخ وبنجاح
وأصبح صهر الخليفة الواثق ....
سبحان الله فدعوة الأم مستجابة
لن يأتِ أحدا وَيطرُق بابك ليَمنحَك يُومَا جمِيلا أنت من يجب أن تطرق أبوَاب روحُك وتشرعُ نوَافِذك وتجتهِد لتفوُز بالأجمَل ولن يخذلك ربك أبَدا.

abou khaled
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1591
نقاط : 4365
تاريخ التسجيل : 10/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى