ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» لا تنظر الى الأوراق التي تغير لونها))
اليوم في 12:41 am من طرف abou khaled

» دكاترتنا يعزفون للطلبة بالمصطلحات والداب ركب مولاه
أمس في 12:51 pm من طرف سعداوي ربيع

» سيدي (وغليسي)التناصي..خويا(احسن)الدواسي وبابا(رياض)القاصي
أمس في 12:48 pm من طرف سعداوي ربيع

» السعي في قضاء حوائج الناس
الثلاثاء يناير 17, 2017 1:50 am من طرف abou khaled

» ســــــــــــحر المســـــــــــــؤولية
الإثنين يناير 16, 2017 7:11 pm من طرف abou khaled

» انا قارئ الوجه والبصمـات..يا قارئة الفنجان
الإثنين يناير 16, 2017 1:55 pm من طرف سعداوي ربيع

» الأساليب العلاجية لمشكلة مشاغبة الطلاب
الأحد يناير 15, 2017 1:39 am من طرف abou khaled

» تحت الورد شوك أم فوق الشوك ورد ؟!
السبت يناير 14, 2017 2:23 am من طرف abou khaled

» مرعي محمود Habite à Mash Had, Hazafon, Israel
الجمعة يناير 13, 2017 7:04 pm من طرف سعداوي ربيع

» ليس العروض بسهل مركبا أبدا؟.السيد مرعي محمود
الخميس يناير 12, 2017 10:20 pm من طرف سعداوي ربيع

» المرحلة الملكية
الخميس يناير 12, 2017 2:56 pm من طرف abou khaled

»  ورّطت نفسي في حرب ..تحسب ما نقــــدرش..راني في القمره
الخميس يناير 12, 2017 11:27 am من طرف سعداوي ربيع

»  نعم.. انت (مر) و(عي)..والامة بخير
الخميس يناير 12, 2017 11:22 am من طرف سعداوي ربيع

» طھط·ط¨ظٹظ‚ ط¬ط§ظ…ط¹ ط§ظ„ظƒطھط¨ ط§ظ„طھط³ط¹ط©
الأربعاء يناير 11, 2017 10:01 am من طرف lmandoo

» ط­ظپظ„ طھط¯ط´ظٹظ† طھط·ط¨ظٹظ‚ ط¬ط§ظ…ط¹ ط§ظ„ظƒطھط¨ ط§ظ„طھط³ط¹ط©
الثلاثاء يناير 10, 2017 4:03 pm من طرف lmandoo

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

قصة سارق الخراف (س_خ)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة سارق الخراف (س_خ)

مُساهمة من طرف abou khaled في الإثنين نوفمبر 17, 2014 8:44 pm

قصة سارق الخراف (س_خ)
سارق الخراف ... قصة رمزية ...
في إحدى القرى الصغيرة نشأ ولدان عرف الولدان بالشقاوة واختلاق المشاكل لأهالي القرية وخصوصاً المزارعين إلى أن جاء يوم واختفت بعض الخراف من أحد المزارعين وهم الجميع بالبحث إلى أن توصلوا للقبض على الولدين وقاما بالاعتراف بسرقة الخراف

اجتمع أهل القرية للتباحث عن كيفية عقاب هذين الولدين وأخيراً توصلوا إلى عقاب يجعل التهمة ملتصقة بهما إلى أطول فترة ممكنة حتى يكسروا حدة شغبهم وبحثهم عن المشاكل.. … فقاموا بوشم جبهة الولدين بالحرفين (س) و (خ) إشارة إلى سارق الخراف

أصاب الولدان هم كبير فقد أصبحا يعرفان بسارقي الخراف في قريتهما الصغيرة… وأصبحا مثاراً للسخرية في كل مكان ذهبا إليه. وأخيراً قرر أحدهما أن يهاجر ويترك القرية بحثاً عن الهدوء والسكينة …
أما الآخر ففضل البقاء واحتمال ما يعانيه من أهل القرية.وقد اعتكف في بيته ولم يخرج كثراً على الملأ. مرت الأيام وكبر الولدان وتقدمت بهما السن .. فأما الذي في القرية فقد توفي .. ولم يعرف قصته أحد من الجيل الجديد وأما الأخ الثاني فقد عاش في بلاد بعيدة وحسن خلقه وأصبح صالحاً …
وقرر ذات اليوم العودة إلى قريته رغم خوفه من ذلك الوشم على جبهته. عندما دخل القرية لم يعرفه أحد فقد مرت السنوات وطمست قصته ولم يعد لها وجود إلا في هذيان كبار السن !!!
خالط هذا الرجل أبناء القرية من الجيل الجديد وتودد إليهم فأحبهم وأحبوه وكانوا يقيمونه في مقام المعلم والمربي .. وذلك لكبر سنه وحكمته. إلا أن الوشم الذي على جبهته أخذ حيزاً من اهتمام من حوله ..
ولكن أحداً منهم لم يجرؤ على السؤال. وفي ذات يوم فزعت القرية لوفاة ذلك هذا الرجل صاحب الوشم على جبهنه. وراح كل من في القرية يترحم عليه وتردد حينها ذلك السؤال لدى الناس ..
ففي أحد المجالس سأل أخد الصغار كبار السن عن سبب وجود الوشم (س خ) على جبهة العبد الصالح؟ …
فتردد أحد حكماء القرية في الجواب (لأنه من القلائل الذين يعرفون السر) ولكنه واجه إصراراً كبير من الحضور على معرفة الجواب. وقف ذلك الشيخ وعم الهدوء واتجهت الأنظار نحوه … فلم يطل الانتظار
وقال .. حسناً أيها الحضور "لا ندري سبب ما هو معنى ذلك الوشم … ولكن الكثيرين اتفقوا على أنه يشر ألى كلمتين ….. ساع للخير"
——-كيف تحول سارق الخراف إلى ساع للخير … التغيير .. التغيرر للأصلح مهما كان ماضينا ومهما كان يقول الناس عنا .. نحن أساس التغيير .. وإذا لم نشأ لأنفسنا التغيير فلن نتغير أبداً حتى لو وضعت مفاتيح النجاح في أيدينا

abou khaled
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1578
نقاط : 4326
تاريخ التسجيل : 10/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى