ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» علامة قبول رمضان
اليوم في 12:03 pm من طرف abou khaled

» العبرة بالخواتيم
أمس في 11:18 am من طرف abou khaled

» سوق قام ثم انفض؟!!
الأربعاء يونيو 21, 2017 12:54 pm من طرف abou khaled

» ط§ط­طµظ„ ط¹ظ„ظٹ ط¯ظˆظ…ظٹظ†ظƒ com. ظ…ظ† ظ…ظˆظ‚ط¹ ط¬ظˆط¯ط§ط¯ظٹ ظ„ظ…ط¯ط© ط³ظ†ط© ط¨ظ€ 50ط¬
الأربعاء يونيو 21, 2017 5:02 am من طرف lmandoo

» ط¬ط¯ظٹط¯ ط³ظ†ط§ط¨ ط´ط§طھ : ط´ط§ظ‡ط¯ ظٹظˆظ…ظٹط§طھ ط±ط­ظ„ط© ط¹ط§ط¦ظ„ظٹط© ظپظٹ ط£ظˆط±ظˆط¨ط§ ظ„ظ…ط¯ط© 24 ظٹظˆظ…ط§ظ‹
الثلاثاء يونيو 20, 2017 4:26 am من طرف lmandoo

» أياما معدودات
الإثنين يونيو 19, 2017 12:33 pm من طرف abou khaled

» أيها الحبيب ..ترفق .. لا ترحل .. أما تسمع أنين المحبين لك؟!
الأحد يونيو 18, 2017 12:28 pm من طرف abou khaled

» دكاترتنا يعزفون للطلبة بالمصطلحات والداب ركب مولاه
السبت يونيو 17, 2017 1:34 pm من طرف سعداوي ربيع

» اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا
الجمعة يونيو 16, 2017 11:03 am من طرف abou khaled

» طھظˆطµظٹط§طھ ظٹظˆظ…ظٹظ‡ ظ…ظˆط«ظˆظ‚ط© ظ„ط³ظˆظ‚ ط§ظ„ط§ط³ظ‡ظ…
الجمعة يونيو 16, 2017 7:10 am من طرف lmandoo

» لعله آخر رمضان
الخميس يونيو 15, 2017 11:54 am من طرف abou khaled

» لاستعداد للعشر الاواخر من رمضان
الأربعاء يونيو 14, 2017 12:02 pm من طرف abou khaled

» رمضان شهر التربية :
الثلاثاء يونيو 13, 2017 11:40 am من طرف abou khaled

» رمضان شهر الجود والصدقة والإيثار
الإثنين يونيو 12, 2017 12:05 pm من طرف abou khaled

» رمضان فرصة للتغيير
الأحد يونيو 11, 2017 12:42 pm من طرف abou khaled

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

~بصمة في مَشِيئَةُ العَبْدِ واختيَارُهُ ~

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

~بصمة في مَشِيئَةُ العَبْدِ واختيَارُهُ ~

مُساهمة من طرف abou khaled في الإثنين فبراير 10, 2014 7:50 pm

~بصمة في مَشِيئَةُ العَبْدِ واختيَارُهُ ~




*** بسم الله الرحمن الرحيم***

للعبد مَشيئةٌ واختيار ، بها يفعل ويترك ، ويُؤمن ويكفر ،
ويُطيع ويَفجُر ، وعليها يُحاسَب ، مع أنَّ الله - سُبحانه -
يَعلمُ ما يكونُ عليه ، وما سيختاره ، وكيف سيكونُ مَصيرُه .

اللهُ لم يَجبُر أحدًا على فِعل الشَّرِّ ، ولا اختيار الكُفر ،
بل وَضَّحَ له الطريقَ ، وأرسل له الرُّسُلَ ، وأنزل له الكُتُب ،
ودَلَّه على الصَّواب ، فمَن ضَلَّ فإنَّما يَضِلُّ على نفسه .

الإنسانُ يُؤمِنُ ويَعملُ والصالحاتِ باختياره ومشيئته ،
فيَدخل الجنةَ ، أو يَكفُر ويَعمل السيئاتِ باختياره
ومشيئته ، فيدخل النار . فلَكَ مَشيئةٌ ، فاستهدِ
رَبَّكَ يَهديك .

كُلُّ إنسانٍ يَعلمُ مِن نَفسِهِ ، وبالنَّظَرِ حولَه ، أنَّ أعمالَنا
مِن خَيرٍ وشَرٍّ ، وطاعةٍ ومَعصية ، نفعلُها باختيارنا ، ولا
نشعُر بسُلطةٍ تُجبِرُنا على فِعلها ، فاجعلها في طاعةٍ تُفلِح .

مَشيئةُ العَبد تستطيعُ أن تَسُبَّ وتَكذِبَ ، كما تستطيعُ
أن تصدق وتستغفر ، وتستطيعُ أن تمشي إلى أماكن
المُنكر ، كما تستطيعُ أن تمشي إلى أماكن الخَير
والطاعة .

مَشيئةُ العَبدِ : يستطيعُ الإنسانُ أن يَضرِبَ بيدِهِ ،
ويَسرِق ، ويُزوِّر ، ويَخون ، ويستطيعُ أن يُساعِدَ
المحتاج ، ويبذل الخَير ، ويُقدِّمُ المَعروفَ بيده .
وكُلُّ نَفسٍ بما كسبت رهينة .

كُلُّ إنسانٍ يُؤدِّي شيئًا مِن الأعمال ، لا يَشعُرُ بالجَبرِ
ولا بالقَهر ، بل يَفعلُها باختياره وإرادته ، ومِن ثَمَّ فإنَّه
سيُحاسَبُ عليها ، إنْ خيرًا فخَير ، وإنْ شرًّا فشَرّ .

ما كتبه الله - تعالى - وقدَّره ، أمرٌ لا يَعلمُ به العَبد ،
ولا يَصِحُّ له أن يَحتجَّ به ، كمَن يَنسِبُ فِعلَ المَعصيةِ
إلى القَدَر فقد كَذَب . فلَكَ مَشيئةٌ واختيار ، ولكنَّكَ غَوَيْتَ .

اللهُ لم يَظلِم الشَّقِيَّ ، بل أعطاه المُهلةَ والقُدرةَ والاختيار ،
وأقامَ الحُجَّةَ عليه بالرُّسُلِ والكُتُب ، وذكَّره وأنذره ؛ لِيَهتديَ ،
ولكنَّه اختار طريقَ الغِواية ، فشَقِيَ وعُذِّبَ .

﴿ وَمَا ظَلَمَهُمُ اللَّهُ وَلَكِنْ أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ ﴾ آل عمران/117 ،
﴿ قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا * وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا ﴾ الشمس/9-10 .
لك مشيئةٌ ، فاجعلها طاعة .

الإيمانُ بأنَّ اللهَ - تعالى - قَدَّرَ الأشياءَ وكَتَبَها ، لا يَعني
أنَّه جَبَرَ عِبادَه على الطاعةِ أو المَعصيةِ ، بل أعطاهم
الإرادةَ والاختيارَ ، فبها يفعلون ، وعليها يُحاسَبون .

﴿ وَمَا رَبُّكَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ ﴾ فصلت/46 . تدارك حياتَكَ ،
فهي دارُ الابتلاءِ والاختبار ، فأحسِن المَشيئةَ والاختيار ،
قبل أن يُقالَ لَكَ لا فِرار ، إمَّا جَنَّةٌ وإمَّا نار .


ان الله وضح لنا طريق الخير وطريق الشر
وترك لنا الاختيار وهو يعلم ما سوف نفعل ونختار
اللهم اجعلنا فى طريق الخير.... ارجوا ان يستفيد من هذه البصمة

abou khaled
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1658
نقاط : 4566
تاريخ التسجيل : 10/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى