ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» مركز سمت لدراسة المستجدات والتطورات والأحداث
اليوم في 8:29 pm من طرف lmandoo

» من أجمل ماقرأت اليوم
أمس في 8:53 pm من طرف abou khaled

» رجل كبير في السنيتحدث عن امنياته في الحياةفيقول :::
أمس في 1:04 pm من طرف abou khaled

» ضريبة القيمة المضافة VAT مع د\ جلال العبد
أمس في 4:22 am من طرف lmandoo

» سر في ركابهم .....تلحق بهم
الثلاثاء يناير 16, 2018 9:57 pm من طرف abou khaled

» مشروع مذكرة(ترامب والخنزير اويحي البنى الفكرية والتكوين الجيني)
الثلاثاء يناير 16, 2018 11:41 am من طرف سعداوي ربيع

» سقط رجل في بئر
الإثنين يناير 15, 2018 1:31 pm من طرف abou khaled

» ظƒظˆط¨ظˆظ† ط®طµظ… ط¹ظ„ظ‰ ط¬ظ…ظٹط¹ ظ…ظ†طھط¬ط§طھ ط±ط¤ظ‰ ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ط©
السبت يناير 13, 2018 10:05 pm من طرف lmandoo

» ثلاثة أعمال ليس لها موازين يوم القيامة لعظمتها
السبت يناير 13, 2018 9:42 pm من طرف abou khaled

» ترسيم(أمازيغ) ..زعمه حب في جــدود؟كي قال الشعب غاشي استثنى القبائل الشرفاء؟
الجمعة يناير 12, 2018 8:50 pm من طرف سعداوي ربيع

» دبلومات تدريبية مُــؤهلاتك ... تُحَقق أَحلامُك
الجمعة يناير 12, 2018 7:52 pm من طرف lmandoo

» تزوج ووضع فے احلامه امرأه بيضاء تسر الناظرين
الجمعة يناير 12, 2018 1:03 pm من طرف abou khaled

» مرض صامت ،، *فاحذروه
الخميس يناير 11, 2018 9:28 pm من طرف abou khaled

» روﻱ ﺃﻥ ﻋﻤﺮ ﺍﻓﺘﻘﺪ ﺭﺟﻼ ﻣﻦ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺸﺎﻡ
الأربعاء يناير 10, 2018 8:47 pm من طرف abou khaled

» عملك الشاق . هو حلم كل عاطل.
الثلاثاء يناير 09, 2018 9:28 pm من طرف abou khaled

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

كثرة الذنوب كيف تعالج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

كثرة الذنوب كيف تعالج

مُساهمة من طرف abou khaled في الخميس أغسطس 22, 2013 2:42 pm

كثرة الذنوب كيف تعالج

كثرة الذنوب كيف تعالج ... يجيبك ابن تيمية رحمه الله بجواب العارف الموفق
بسم الله
والصلاة والسلام على أفضل المجاهدين وسيد المرسلين وعلى آله وصحبه والتابعين . . .

إذا كنت مثلي كثير الذنوب فما هو العلاج ... خذه من ابن تيمية رحمه الله . . حيث يقول :
قال شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله :
(و من كان كثير الذنوب فأعظم دوائه الجهاد)
( الفتاوي 28\421)

قلت :
لا أخفيكم أيها الإخوة أني توقفت كثيراً عند كلمة شيخ الإسلام رحمه الله وتوفيق الله له في كلماته التي ينبثق منها نور الحق وترى فيها صدق دعوته ونصحه . . . ,

فكثير الذنوب لا يمكن أن يتقلل من أثقالها إلا بمجاهدة النفس على تركها والتخفف منها , ولكن هذه المجاهدة لها أضرب وطرائق فمن طرائقها : التوبة منها والإكثار من ذكر الله وكذلك الصدقة والصيام وبر الوالدين وصنائع المعروف على إختلافها . . . وحتى هذه العبادات لابد أن تكون في إطار الإخلاص والمتابعة والإستحضار التام
لعظمة الله عند هذه الأفعال مما يصعب في بعض الأوقات حصول الأثر الكامل فيقل أثرها والسبب في ذلك هو أنها واقعه مع حضور الدنيا في القلب وأمام العين فالدنيا هي أعظم داء يفتك بالإيمان ..

لذلك ظهر توفيق الله لإبن تيمية رحمه الله في هذه العبارة ...حيث أن الجهاد والمصاولة في أرض النزال يجبر العبد أن يكون قلبه خاضعاً لله ويكون أثر تغبير قدمه في تلك السوح رافعاً عن ظهره الأحمال العظام ومطهراً لقلبه من درن الدنيا ... وخير شاهد على ذلك هو قول الله تعالى " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انفِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الأَرْضِ أَرَضِيتُم بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الآخِرَةِ إِلاَّ قَلِيلٌ (38) "
فانظر كيف وصف الله الدنيا بهذا الوصف العجيب .. فالدنيا عدوة الجهاد في سبيل الله ... ولن يخرج عبد للجهاد حتى يطلق الدنيا ويلاعنها ... وهي من يمنع الذهاب للجهاد لأن الجهاد فيه خسارة للملذات الحاضرة الفانية وهذه الملذات تحملها الدنيا في رحمها ... لأجل ذلك وصف الله من لا ينفر للجهاد بأنه متثاقل وهذا التثاقل فيه إشتراك بين ما في الدنيا من ملذات وبين إرادة العبد لها فكان وصف التثاقل مشترك بين الدنيا وصاحبها .... وعلى قدر حرصك على الدنيا تكون ذنوبك .. .. ويعظم الحاجز بينك وبين سوح القتال ... وأرض الجهاد ليس بها دنيا فتكون الذنوب فيها قليل ولا تحملها قدم غبرت في سبيل الله عزوجل .... فإن كنت مثلي كثير الذنوب فهذا الدواء الناجع ...

abou khaled
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1744
نقاط : 4824
تاريخ التسجيل : 10/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى