ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» قلوب تصرخ من بعدها عن الله....
أمس في 12:25 pm من طرف abou khaled

» ط´ط±ظƒظ‡ ظˆط§ظپظ‰ ط§ظ„ط¹ظ‡ظˆط¯ ظ„ظ„ط¯ط¹ط§ظٹط© ظˆط§ظ„ط§ط¹ظ„ط§ظ†
الأربعاء نوفمبر 30, 2016 1:38 pm من طرف lmandoo

»  راعِ الموقع والمكانة :
الثلاثاء نوفمبر 29, 2016 9:58 pm من طرف abou khaled

» علمنـــــــــــي الحصــــــــــان
الإثنين نوفمبر 28, 2016 8:09 pm من طرف abou khaled

»  ـ لتكن رسالتك النقدية واضحة :
الإثنين نوفمبر 28, 2016 3:44 pm من طرف abou khaled

» ط§ظ„ط¯ظƒطھظˆط± ط§ط´ط±ظپ ط§ظ„ط®ظˆظ„ظ‰ ط§ط³طھط´ط§ط±ظ‰ ط§ظ…ط±ط§ط¶ ط§ظ„ظƒط¨ط¯
الأحد نوفمبر 27, 2016 9:36 pm من طرف lmandoo

» ظ†ط®ط¨ط© ط§ظ„ظ…ط­ط§ظ…ظٹظ† ظ„ظ„ظ…ط­ط§ظ…ط§ط© ظˆط§ظ„ط£ط³طھط´ط§ط±ط© ط§ظ„ط´ط±ط¹ظٹط©
الأحد نوفمبر 27, 2016 3:45 pm من طرف lmandoo

» رسالة إلى كل مريض
الأحد نوفمبر 27, 2016 12:01 am من طرف abou khaled

» ط§ظ„طµظ‚ظˆط± ط§ظ„ط¯ظˆظ„ظٹط© - ط£ظپط¶ظ„ ط´ط±ظƒط§طھ ظ†ظ‚ظ„ ط§ظ„ط£ط«ط§ط« ط¨ط§ظ„ظ…ظ…ظ„ظƒط©
الجمعة نوفمبر 25, 2016 8:11 pm من طرف lmandoo

» ط§ظ„طµظ‚ظˆط± ط§ظ„ط¯ظˆظ„ظٹط© - ط£ظپط¶ظ„ ط´ط±ظƒط§طھ ظ†ظ‚ظ„ ط§ظ„ط£ط«ط§ط« ط¨ط§ظ„ظ…ظ…ظ„ظƒط©
الجمعة نوفمبر 25, 2016 8:09 pm من طرف lmandoo

» التدرج في النقد :
الجمعة نوفمبر 25, 2016 1:01 pm من طرف abou khaled

» ط§ظپط¶ظ„ ط´ط±ظƒط© طھط³ظ„ظٹظƒ ظ…ط¬ط§ط±ظٹ ط¨ط§ظ„ط±ظٹط§ط¶
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 12:12 pm من طرف lmandoo

» ط§ظپط¶ظ„ ط´ط±ظƒط© طھط³ظ„ظٹظƒ ظ…ط¬ط§ط±ظٹ ط¨ط§ظ„ط±ظٹط§ط¶
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 12:09 pm من طرف lmandoo

» ط§ط¹ظ„ط§ظ†ط§طھ ظ…ظ…ظˆظ„ظ‡ ط¨ظ†طھط§ط¦ط¬ ط¹ط§ظ„ظٹظ‡
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 1:00 am من طرف lmandoo

» وبالرعاية السامية غير يعزف الاشــــــرار
الإثنين نوفمبر 21, 2016 1:42 pm من طرف سعداوي ربيع

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

أخلاقُنا ورمضانَ ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أخلاقُنا ورمضانَ ..

مُساهمة من طرف abou khaled في الجمعة يوليو 27, 2012 12:54 pm

أخلاقُنا ورمضانَ ..



أخلاقُنا ورمضانَ ..


أخلاقُنا ورمضانَ ..





بسم الله الرحمن الرحيم

أخلاقُنا ورمضانَ ..

أخلاقُنا .. تروي عن دواخلنا .. تكشف سرائرنا
تعبر عن مدى تربيتنا .. مدى ذوقنا .. ومدى احترامنا لغيرنا
الخُلُق .. صفة ساميةٌ راقية , ما أكثر ما رفَعت أقوامًا وخفضت آخرين , فبقدر سمو الخُلُق يكون سموّ صاحبه , وارتفاع شأنه وعلاوة قدره بين الناس

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " إِذَا كَانَ يَوْمُ صِيَامِ أَحَدِكُمْ فَلَا يَرْفُثْ وَلَا يَصْخَبْ، فَإِنْ شَاتَمَهُ أَحَدٌ أَوْ قَاتَلَهُ، فَلْيَقُلْ: إِنِّي صَائِمٌ "

كم مرة مررنا على هذا الحديث مرور الكرام دون أن نعتبر منه أو نطبّقه
تعلمناه منذ الصغر وكل مرة يتردّد على أسماعنا , نحفظه عن ظهر قلب .. ونكرّره
لكنّنا يومًا .. ما تساءلنا هل نراه مطبقًا على أنفسنا ؟

فلا يرفث .. ولا يصخب .. وليقل إني صائم , هذا الداء وذاك الدواء
داء عمَّ بين أصحاء المسلمين ومرضاهم , وتفشَّى فيهم , حتى لا يكاد يخلو منه طريق أو بيت , بل حتى لا يكاد يفارق لسانًا
فإذا لم نعالج هذا الداء بدوائه الذي أُرشِدنا إليه صدق فينا قول الحبيب - عليه الصلاة والسلام - : " رُبَّ صَائِمٍ حَظُّهُ مِنْ صِيَامِهِ الْجُوعُ وَالْعَطَشُ "
حظُّه الجوع والعطش فقط ...
ذاك حال من يضيّع أجر الصيام لينتصر لنفسه , يردّ لنفسه حقها من العزة بالشتائم وسوء الخلق , وينسى حظها من الطهارة والتزكية , ذاك الانتصار الذي تتبعه الخسارة
ألم يكن قول الحبيب - صلى الله عليه وسلم - لأبي ذر – رضي الله عنه - : " إِنَّكَ امْرُؤٌ فِيكَ جَاهِلِيَّةٌ " تعبيرًا عن هذه الخسارة ؟
يخسر المناداة بلقب الإيمان الصادق , لِيَشوبه خِصلةٌ من خصال الجاهلية الأولى فيُنعت بها , وليس ذاك إلا لأنه عيّره بأمه , وما التعيير إلا من الإساءة ومثله الصخب والرفث
وكلها آفات يجرها اللسان , وكان دواؤها باللسان : فليقل إني صائم

فمن جعل من لسانه دواءً لذاك الداء فقد فاز وأفلح .. قال سبحانه : ** وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ }
تلك صفة من صفاتهم استحقوا بها أن ينالوا أعلى المراتب , أعرضوا عن اللغو , طهروا ألسنتهم منه , حفظوا لصيامهم حقه , وأمسكوا اللسان عن الفحش والرذيلة
وكل ذلك لأجل الله .. فذكرهم الله في المفلحين , وما أعظمها من مكرمة
فهل يستغني من يريد الفلاح عن صيامه لأجل كلمة بذيئة يتلفظ بها ؟! , هل يستغني عن كرامة الذكر في المفلحين وينال مذلة الذكر في الساقطين ؟
فأيّ المقامين أسمى وأرقى ؟!

إنه الصيام يربي أنفسنا ويزكيها ويطهرها , وإلا ما تمايز الصائم عن غيره
يجوع ويعطش ويتحمل الرمضاء ثم يرمي بثواب ذلك كله في البحر !
قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : ( مَنْ لَمْ يَدَعْ قَوْلَ الزُّورِ، وَالْعَمَلَ بِهِ، فَلَيْسَ لِلَّهِ حَاجَةٌ فِي أَنْ يَدَعَ طَعَامَهُ وَشَرَابَهُ )
قال المهلب : ( فيه دليل أن حكم الصيام الإمساك عن الرفث وقول الزور ، كما يمسك عن الطعام والشراب ، وإن لم يمسك عن ذلك فقد تنقص صيامه وتعرض لسخط ربه وترك قبوله منه ) .

وليس معنى كلامنا أنه يجوز أن نفعل ذلك خارج رمضان , هذا مما لا يُعقل , إنما الحديث من قبيل التوكيد على الحكم
قال الداودى : ( تخصيصه في هذا الحديث ألا يرفث ولا يجهل ، وذلك لا يحل في غير الصيام ، وإنما هو تأكيد لحرمة الصوم عن الرفث والجهل ، كما قال تعالى : ** قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ ( 1 ) الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاَتِهِمْ خَاشِعُونَ ( 2 ) } ، والخشوع في الصلاة أوكد منه في غيرها ، وقال في الأشهر الحرم : ** فَلاَ تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ } ، فأكد حرمة الأشهر الحرم ، وجعل الظلم فيها آكد من غيرها ) .

لذلك نربي أنفسنا في رمضان على أن تكون طاهرةً فيه وفي غيره .. نتدرب في رمضان لنكون كذلك بعد رمضان أيضًا , فيكون رمضان بداية التغيير ونقطة التحول
فنحن مكلفون في كل الشهور , ومأمورون بالعبادة في كل الشهور , إنما نزيدها في رمضان لما له من فضل على سائر الشهور
لذلك سنربّي أنفسنا في رمضان ونعلمها ونؤدّبها , ثم نستمر على هذه التربية بقية عامنا

سنغير أنفسنا .. نطهرها ونزكيها , ننقيها من الدسائس , نرسم بحسن خلقنا لوحةً راقيةً , مزخرفةً بامتثال أوامر الإسلام الحنيف , لتعكس لكل العالم صورة المجتمع الإسلامي الذي يشوّه البعض صورته بسوء خلقه وتعامله
فهل ستكون ممن يحسن صورة دينه ويجمّلها , أم ستكون ذاك الطرف الآخر الذي بدّل وغيّر وعاد إلى نقطة الصفر بعد أن ارتفع عنها كثيرًا كثيرًا ؟

إن الثبات هنا هو الفن الذي لا يتقنه الكثير ..
كأنما قضينا عامنا الدراسيّ وحان وقت الاختبار , والنجاح في الاختبار هنا هو الثبات على نفس الطريق
في كل رمضان تكون أخلاقنا لوحةً متكاملةً سامية , وتكون عباداتنا كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضًا , ننوّع العبادات ونلتزم بها ونكثر منها , وتكون ألسنتنا نظيفةً طاهرةً
ما أجمل هذه الأفعال وما أحسنها , ولكن حُسنها لا يكتمل حتى تكون لازمة لصاحبها لا تتركه ولا تفارقه , ولا تنفكّ ترفعُه كل يوم

وأنا هنا أذكر نفسي قبل أن أذكركم .. فما أكثر تقصير هذه النفس ولا أجد أولى منها بهذا التذكير ..
فاللهم اجعلنا من الثابتين وتوفنا مسلمين وارحمنا برحمتك يا كريم

فائدة :
« إذا كان يوم صوم أحدكم ، فلا يرفث ولا يصخب ، فإن شاتمه أحد أو قاتله ، فليقل : إني صائم » أما في غير رمضان فيقوله سراً يزجر نفسه بذلك، خوف الرياء .

وفي ختام القول نحمد لله الذي بنعمته تتمّ الصالحات , ونسأله العون على النائبات والكربات , ونسألك اللهم الثبات على الأعمال الصالحات , واقبضنا اللهم عليها .



abou khaled
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1557
نقاط : 4263
تاريخ التسجيل : 10/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى