ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» يحكى ان احد السلاطين
اليوم في 12:54 am من طرف abou khaled

» بقراءة متانية لبياناتك يا ايوب الأثري
أمس في 5:54 pm من طرف سعداوي ربيع

» سفانة.. لسنــــا - وربّنــــا –أصفـــــــاراً مكعبــةً
أمس في 5:35 pm من طرف سعداوي ربيع

» مع الدكتور طارق ثابت في النسق الشعري
السبت يناير 21, 2017 5:19 pm من طرف سعداوي ربيع

» أفضل دكتور أنف وأذن وحنجرة في منطقة عسير تقييم فريق بحثي
السبت يناير 21, 2017 5:34 am من طرف lmandoo

» لا تنظر الى الأوراق التي تغير لونها))
الخميس يناير 19, 2017 12:41 am من طرف abou khaled

» دكاترتنا يعزفون للطلبة بالمصطلحات والداب ركب مولاه
الأربعاء يناير 18, 2017 12:51 pm من طرف سعداوي ربيع

» سيدي (وغليسي)التناصي..خويا(احسن)الدواسي وبابا(رياض)القاصي
الأربعاء يناير 18, 2017 12:48 pm من طرف سعداوي ربيع

» السعي في قضاء حوائج الناس
الثلاثاء يناير 17, 2017 1:50 am من طرف abou khaled

» ســــــــــــحر المســـــــــــــؤولية
الإثنين يناير 16, 2017 7:11 pm من طرف abou khaled

» انا قارئ الوجه والبصمـات..يا قارئة الفنجان
الإثنين يناير 16, 2017 1:55 pm من طرف سعداوي ربيع

» الأساليب العلاجية لمشكلة مشاغبة الطلاب
الأحد يناير 15, 2017 1:39 am من طرف abou khaled

» تحت الورد شوك أم فوق الشوك ورد ؟!
السبت يناير 14, 2017 2:23 am من طرف abou khaled

» مرعي محمود Habite à Mash Had, Hazafon, Israel
الجمعة يناير 13, 2017 7:04 pm من طرف سعداوي ربيع

» ليس العروض بسهل مركبا أبدا؟.السيد مرعي محمود
الخميس يناير 12, 2017 10:20 pm من طرف سعداوي ربيع

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

وعين غضت عن محارم الله ..قصة واقعية قصيرة جدا(موضوع مهم جدا)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

وعين غضت عن محارم الله ..قصة واقعية قصيرة جدا(موضوع مهم جدا)

مُساهمة من طرف abou khaled في الأحد سبتمبر 25, 2011 8:41 pm

وعين غضت عن محارم الله ..قصة واقعية قصيرة جدا(موضوع مهم جدا)

--------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم



قصة قرأتها كم تمنيت لو يقرأها الجميع
خاصة البعض في مجتمعاتنا الله يهدي الجميع
خرج العبد الصالح سليمان بن يسار رحمه الله من بلدته مسافرا ومعه رفيق له
فانطلقوا حتى نزلوا بمنطقة الأبواء فقام رفيقه فأخذ السفرة
وانطلق إلى السوق ليشتري لهم طعاما وقعد"سليمان ينتظره
وكان سليمان بن يسار وسيماً قسيماً من أجمل الناس وجها وأورعهم عن محارم الله!!.
فبَصُرت به أعربية من أهل الجبل فلما رأت حسنه وجماله
انحدرت إليه وعليها البرقع فجاءت فوقفت بين يديه
فأسفرت عن وجهٍ لها كأنه فلقة قمرٍ ليلة التمام!! ثم قالت: هبني!!.
فغض بصره عنها!! وظن أنها فقيرة محتاجة تريد طعاما
فقام ليعطيها من بعض الطعام الموجود لديه!!
فلما رأت ذلك قالت له: لست أريد هذا الطعام
فتغير وجه سليمان وتمعـّر وصاح فيها قائلا لقد جهّزك إلي إبليس!!
ثم غطّى وجهه بكفيه ودس رأسه بين ركبتيه وأخذ في البكاء والنحيب !!
فلما رأت تلك المرأة الحسناء أنه لا ينظر إليها سدلت البرقع على وجهها
وانصرفت ورجعت إلى خيمتها.
وبعد فترة جاء رفيقه وقد اشترى لهم طعامهم فلما رأى سليمان
وقد انتفخت عيناه من شدة البكاء وانقطع صوته
قال له: ما يبكيك؟!!
قال" سليمان": خير!! ذكرت صبيتي وأطفالي!!
فقال رفيقه: لا!! إن لك قصة!! إنما عهدك بأطفالك منذ ثلاث أو نحوها.
فلم يزل به رفيقه حتى أخبره بقصة المرأة معه!! فوضع رفيقه السفرة*
وجعل يبكي بكاء شديدا!!
فقال له سليمان: وأنت ما يبكيك؟!!
فقال رفيقه: أنا أحق بالبكاء منك!!.
قال سليمان: ولِمَ؟!! قال: لأنني أخشى أن لو كنتُ مكانك لما صبرت عنها!!.
فأخذ سليمان ورفيقه يبكيان!!.
ولما انتهى سليمان إلى مكة وطاف وسعى أتى الحجر و احتبى بثوبه
فنعس ونام نومة خفيفة فرأى في منامه رجلاً وسيماً جميلاً
له هيئة حسنه ورائحة طيبة
فقال له سليمان: من انت يرحمك الله ؟!
قال : الرجل: انا يوسف النبي الصديق ابن يعقوب
قال سليمان: إن في خبرك وخبر أمرأة العزيز لشأناً عجيباً
فقال له يوسف عليه السلام : بل شأنك وِشأن الاعرابية أعجب !!!

انتهت هذه القصة العجيبة

واقول: آه يا سليمان لو تدري ما الذي يحدث اليوم
يسافرون ويشترون تذاكر ويقطعون الآف الاميال حتى يعصون الله
يسافرون ليزنون بعيدا عن أنظار الناس لأن لا هم لهم إلا خشية المخلوقين
هذا حال الكثير إلا من رحم ربي

أخي
أحذر فأن الذنوب جراحات ورُب جرح وقع في مقتل
وكم من معصية حرمت صاحبها من لااله الا الله في سكرات الموت


عن [ كتاب حلية الأولياء لأبي نعيم (2/191)

منقول من موقع عشاق الجنة



abou khaled
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1579
نقاط : 4329
تاريخ التسجيل : 10/10/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وعين غضت عن محارم الله ..قصة واقعية قصيرة جدا(موضوع مهم جدا)

مُساهمة من طرف أبوايمن في الإثنين أكتوبر 03, 2011 6:41 am

اللهم اهدنا الى سواء السبيل و اجعلنا من الغاضين لأبصارهم عن محارم الله

أبوايمن
عضو فعال
عضو فعال

ذكر عدد الرسائل : 188
نقاط : 242
تاريخ التسجيل : 02/12/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى