ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» الانسان الذي لم يفقد الأمل
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 12:13 am من طرف abou khaled

» ط§ط¹ظ„ط§ظ†ط§طھ ظ…ظ…ظˆظ„ظ‡ ط¨ط§ط¹ظ„ظ‰ ظ†طھط§ط¦ط¬
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 8:06 pm من طرف lmandoo

» اعلانات مموله باعلى نتائج
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 7:51 pm من طرف lmandoo

» فرش أهل الجنة جعلنا الله من أهلها
الإثنين ديسمبر 05, 2016 3:27 pm من طرف abou khaled

» تزويد لايكات حقيقيه متفاعله
الأحد ديسمبر 04, 2016 3:04 pm من طرف lmandoo

» طھط²ظˆظٹط¯ ظ„ط§ظٹظƒط§طھ ط­ظ‚ظٹظ‚ظٹظ‡ ظ…طھظپط§ط¹ظ„ظ‡
الأحد ديسمبر 04, 2016 2:35 pm من طرف lmandoo

» قلوب تصرخ من بعدها عن الله....
الجمعة ديسمبر 02, 2016 12:25 pm من طرف abou khaled

» ط´ط±ظƒظ‡ ظˆط§ظپظ‰ ط§ظ„ط¹ظ‡ظˆط¯ ظ„ظ„ط¯ط¹ط§ظٹط© ظˆط§ظ„ط§ط¹ظ„ط§ظ†
الأربعاء نوفمبر 30, 2016 1:38 pm من طرف lmandoo

»  راعِ الموقع والمكانة :
الثلاثاء نوفمبر 29, 2016 9:58 pm من طرف abou khaled

» علمنـــــــــــي الحصــــــــــان
الإثنين نوفمبر 28, 2016 8:09 pm من طرف abou khaled

»  ـ لتكن رسالتك النقدية واضحة :
الإثنين نوفمبر 28, 2016 3:44 pm من طرف abou khaled

» ط§ظ„ط¯ظƒطھظˆط± ط§ط´ط±ظپ ط§ظ„ط®ظˆظ„ظ‰ ط§ط³طھط´ط§ط±ظ‰ ط§ظ…ط±ط§ط¶ ط§ظ„ظƒط¨ط¯
الأحد نوفمبر 27, 2016 9:36 pm من طرف lmandoo

» ظ†ط®ط¨ط© ط§ظ„ظ…ط­ط§ظ…ظٹظ† ظ„ظ„ظ…ط­ط§ظ…ط§ط© ظˆط§ظ„ط£ط³طھط´ط§ط±ط© ط§ظ„ط´ط±ط¹ظٹط©
الأحد نوفمبر 27, 2016 3:45 pm من طرف lmandoo

» رسالة إلى كل مريض
الأحد نوفمبر 27, 2016 12:01 am من طرف abou khaled

» ط§ظ„طµظ‚ظˆط± ط§ظ„ط¯ظˆظ„ظٹط© - ط£ظپط¶ظ„ ط´ط±ظƒط§طھ ظ†ظ‚ظ„ ط§ظ„ط£ط«ط§ط« ط¨ط§ظ„ظ…ظ…ظ„ظƒط©
الجمعة نوفمبر 25, 2016 8:11 pm من طرف lmandoo

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

الصحافة الجزائرية تفتح ملف تجنيد النساء في صفوف الجماعات الارهابية ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الصحافة الجزائرية تفتح ملف تجنيد النساء في صفوف الجماعات الارهابية ...

مُساهمة من طرف محمد بن زعبار في الإثنين يوليو 12, 2010 8:37 am

''الخبر'' تفتح ملف تجنيد النساء في صفوف الجماعات الإرهابية
من إيواء مناضلي ''الفيس'' إلى حمل السلاح في الجبال
أم الدرداء وخديجة وغيرها هي أسماء لنساء عشن عن قناعة وسط صفوف السرايا والكتائب الإرهابية عند انطلاق شرارة العمل المسلح بالجزائر.. التقت ''الخبر'' البعض منهن في ولايات عنابة وجيجل وبجاية وسكيكدة والبليدة وغليزان على مدار ثلاثة أشهر كاملة، حاولنا خلالها
تقصي حقائق حول هذا الملف، وتشير تقارير أمنية إلى وجود أزيد من 711 امرأة لا تزال بعضهن ينشطن لحد لساعة،
والبعض الآخر منهن قتل في مواجهات مع الجيش أو ألقي عليهن القبض.
آخر قضايا النساء الإرهابيات فككت خيوطها مصالح الأمن في بجاية قبل حوالي شهرين، عندما ألقت القبض على فتاة في العشرينيات كانت على علاقة عاطفية بإرهابي معروف في المنطقة كلفها بمراقبة تحركات عناصر الشرطة، وكذا الأميرة حميدة التي تنشط بولاية بومرداس في كتيبة أبو معاوية نجل علي بلحاج. وتكشف محاضر التحقيق الذي أجرته مصالح الأمن في عدد من الولايات كالجزائر العاصمة والبليدة وقسنطينة وسعيدة وغيليزان إلى أن نشاط النساء ضمن الجماعات المسلحة ليس وليد اليوم، بل يرجع إلى فترة نشاط الحزب المحظور ''الفيس''.
كل التساؤلات الخاصة بهذه القضية نكشف عنها، بالبحث في وقائع سطرتها الجماعات الإرهابية بدماء النساء المغرر بهن، حيث حصل ملف نساء قاعدة المغرب على اهتمام كبير حتى من طرف الاستخبارات الأوروبية والأمريكية.
استغلال المرأة في التجنيد بدأ أيام الحزب المحل
عملت قيادة الجبهة الإسلامية للإنقاذ المحظورة (الفيس) على إستراتيجية هيكلة قواعدها النضالية منذ الترخيص بنشاطهم، لتشكيل نواة نسوية تعمل على تأطير قواعدها على المستوى الوطني من جهة، والعمل على توفير التعبئة الكافية بتحريض الأمهات في البيوت للزج بأبنائهن عند انطلاق العمل المسلح. وتمثلت سياسة الحزب أيضا في الاعتماد على النساء في توفير الدعم للمسيرات التي كان ينظمها عبر مختلف ولايات الوطن، وبجمع التبرعات المالية من المنازل والمصليات ودور العبادة المخصصة للنساء، إضافة إلى المطابخ الجماعية التي كان يشرف عليها في كل ولاية المكتب النسوي للحزب المحل.
وقد كان لهذه المكاتب النسوية دور هام في إيواء مناضلي الحزب والعمل على توفير المخابئ والأماكن الآمنة للمطلوبين لدى العدالة، ما يظهر أن التنظيم النسوي له امتداد وطني وتنظيم هيكلي عبر الوطن بشكل هرمي يضمن التنسيق والتحكم الجيد في نشاط المناضلات.
من الأحياء الشعبية.. إلى كازمات وأحراش الجبال
''خديجة.ب''، 40 سنة، المكناة بـ''أم أيمن''، امرأة تم الكشف عن نشاطها في صفوف الإرهابيين، حيث التحقت بالعمل المسلح رفقة خمسة من أفراد عائلتها بولاية غليزان، بعد نشاطها بالمكتب النسوي الولائي للحزب المحل.
وتذكر مصادر أمنية من المنطقة أن ''أم أيمن'' نشطت بجبال ''الرمكة'' تحت لواء جماعة حماة الدعوة السلفية، وتزوجت أمير كتيبة الاعتصام المدعو الشبوطي، ثم تحولت إلى الجماعة السلفية للدعوة والقتال بالمنطقة الثانية تحت إمرة أبو حيان بجبال عين الدفلى، وهناك عملت ضمن عناصر الدعم بمراكز الاستراحة ''كازمات''.
امرأة أخرى تدعى ''أم جليبيب'' واسمها الحقيقي ''خيرة''، كشفت تحريات الأمن نشاطها ضمن صفوف كتيبة الأهوال التابعة للجماعة الإسلامية المسلحة ''جيا'' بولاية سعيدة، بعد أن كانت متعاطفة مع جبهة الإنقاذ المنحلة، حيث عملت تحت إمرة قادة بن شيحة ثم مصطفى عقال، الذي تزوجت به فيما بعد، قبل تمكن مصالح الأمن من القضاء عليه.
من ''الجيا'' إلى الجماعة السلفية للدعوة والقتال
لعل أهم قصة تمكنت مصالح الأمن من الكشف عنها تؤكد انتهاج الجماعة السلفية للدعوة والقتال منهج ''الجيا''، الذي وصفته عند تأسيسها نهاية 99 بمنهج الخوارج، هي قصة الأختين جميلة وخديجة بن بترة المنحدرتين من غليزان، حيث التحقتا رفقة والدهما المكنى أبو عبد الله عيسى بكتيبة الأهوال الناشطة على محاور سعيدة-غليزان-عين الدفلى. وكانت لهما نشاطات عديدة في الاتصال بسكان القرى مثل ''الرمكة'' و''العزيزية'' وغيرهما، وبعدها انسحبتا رفقة والدهما من ''الجيا'' إلى الجماعة السلفية للدعوة والقتال في المنطقة الأولى بعين الدفلى. وفي سنة 2003 نصب كمين بمنطقة ''معين'' من طرف الجيش للإيقاع بهم، حيث تأكد لمصالح الأمن تواجد نساء ضمن المجموعة المحاصرة، وطلب منهن الاستسلام عبر مكبرات الصوت غير أنهن رفضن، الشيء الذي أدى إلى وقوع اشتباك متبادل أسفر عن سقوط إرهابيين من بينهم الأختين خديجة وجميلة المنتميتين للسرية المكلفة بالتموين ضمن المنطقة الأولى للجماعة السلفية للدعوة والقتال، كما عثـرت بحوزتهما على أسلحة رشاشة وكمية من الذخيرة.
تائبون يؤكدون تواجد قرى كاملة بالجبال
كشفت مصادرنا بأن الجماعة السلفية للدعوة والقتال عبر مراحل انتقال الإمارة الوطنية من شخص إلى آخر قد اعتمدت على تجنيد العنصر النسوي. وفي هذا الصدد، تمكنت أجهزة الأمن من الكشف خلال الأشهر القليلة الماضية فقط عن إقدام فتاة بالغة من العمر 22 سنة، على رصد تحركات مصالح الأمن وتحديد مواعيدهم والسلوك اليومي لهم بولاية بجاية، حيث كانت تزود خطيبها المنخرط في صفوف الإرهابيين بغابات ''أدكار'' من أجل القيام بعمليات اغتيال في صفوف الشرطة.
ومن بين أهم العمليات الناجحة، تلك التي أشرفت عليها قيادة الناحية العسكرية الخامسة بجبل ''سدات'' و''بابور'' على الحدود بين ولايتي سطيف وجيجل، أين تم الكشف عن قرية كاملة تم تحصين مداخلها من طرف الإرهابيين، بسبب تواجد نساء وأطفال في تلك المنطقة. نفس الوضع تم اكتشافه على مستوى الشريط الغابي الرابط ين ولايتي بجاية وتيزي وزو خلال الآونة الأخيرة، حيث كشفت شهادات تائبين خلال الشهرين الماضيين في إطار التحقيق معهما عن مدى نشاط العناصر الإرهابية في المنطقة، أن أزيد من 05 نساء رفقة أبنائهن المقدر بأكثـر من 18 طفلا يتواجدون في مراكز إرهابية على امتداد غابات ''إيعكورن''، التي يدور حديث عنها بتوفرها على أنفاق تسمح بالمرور والفرار عند عمليات التمشيط، حتى غابات ''أيت شافع'' شمالا و''أزفون'' شرقا و''بني كسيلة'' شرقا.
كن يحضّرن للزواج فوجدن أنفسهن يحملن المتفجرات
كشفت التحقيقات الأمنية أن تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي كان قد سعى لإنشاء قواعد خلفية بالجنوب الشرقي بولايتي الوادي وورفلة، بتجنيده عدد من النساء المتأثـرات بأفكار الجهاد وما يحدث في عدد من الدول الإسلامية كالعراق وأفغانستان والشيشان بواسطة الأشرطة السمعية والمرئية، حيث نجحت نفس المصالح في توقيف فتاتين لم يتجاوزا 22 من العمر، إحداهما على علاقة قرابة بأحد أمراء سرية بمنطقة الوادي، المدعو عبد الكامل غريب، البالغ من العمر46 سنة، كانت تحضر لزفافها، والثانية تم توقيفها على إثـر الاشتباك الذي فر منه أحد الأمراء المبحوث عنهم ببلدية حاسي خليفة.
وبنفس الولاية، نجحت مصالح الأمن خلال أكتوبر من السنة المنصرمة في توقيف مجموعة من عناصر خلايا الدعم والإسناد بأزيد من نصف قنطار من المواد المتفجرة والذخيرة، من بينهم زوجة أحد الإرهابيين المبحوث عنهم، كانت تعمل بالتوازي مع عناصر الشبكة بحي البناء الذاتي على توفير الأسلحة بمختلف أصنافها.
كما عمل أبو إبراهيم نبيل صحراوي على تجنيد النساء بالمنطقة الخامسة للجماعة السلفية للدعوة والقتال، لعل أبرزها تلك المسجلة بقسنطينة خلال بداية سنة 2000 أين عالجت مصالح الأمن قضية تورط طبيبة قامت بإسعاف أحد الإرهابيين، وتم إيداعها في مؤسسة إعادة التربية بالكدية بتهم تقديمها الدعم لعناصر المجموعة الإرهابية.
وبولاية جيجل عالجت مصالح الأمن قضية الإرهابي ''عز الدين. ن''، بعد أن نشط ضمن صفوف الجماعات الإرهابية بالمنطقة لمدة تزيد عن 09 سنوات، حيث تبين من خلال أطوار التحقيق تورط زوجته أيضا في التشجيع والإشادة بالأعمال الإرهابية.
نفس الوضع شهدته منطقة الوسط، ففي أكتوبر من سنة 2009 تسربت معلومات حول نجاح فرقة مكافحة الإجرام التابعة للأمن الوطني بالعاصمة، في توقيف عناصر شبكة إرهابية متكونة من 08 عناصر، بينهم 3 نساء، تتراوح أعمارهم بين 20 و35 سنة كانوا بصدد التحضير لعمليات إرهابية على مستوى العاصمة، وقد تم توقيفهم عقب إلقاء القبض على أحد عناصر الشبكة على مستوى دائرة الحراش.
حلم نيل الشهادة المزعومة دفعهن لحمل السلاح
بعد أن نجح أبو مصعب عبد الودود في إلحاق العنصر النسوي بصفوف عناصره على أرض الميدان، عمل هذا الأخير على إشراكهن في العمل المسلح المباشر، فقد سجلت المصالح المختصة في مكافحة الإرهاب بولاية جيجل تورط إرهابيتين ضمن سرية متكونة من 06 عناصر بقرية ''الطوالبية'' على مسافة 02 كلم من مفرزة الحرس البلدي، حيث دخلت هذه المجموعة الإرهابية بقيادة المدعو ''زيعة'' في اشتباك مسلح مع 17 من رجال الدفاع الذاتي والصيادين، وكانت المرأتان قد شاركتا في العملية الإرهابية. أما بولاية عنابة على مستوى غابات جبال ''الإيدوغ''، فقد تمكنت قوات الأمن المشتركة من القضاء على إرهابيتين كانتا تنشطان بجبال المنطقة، وكانت عملية تمشيط واسعة قد سبقت القضاء عليهما عبر محاور مناطق بوزيزي وبوقنطاس وسرايدي وعين بربر، لتتمكن مصالح الأمن المشتركة من محاصرتهما وهما بصدد نقل كمية من المؤونة والمواد الغذائية للعناصر الإرهابية، حيث رفضتا الاستسلام.
وبولاية البويرة عرفت غابات منطقة بودربالة خلال الصائفة الماضية اشتباكا مسلحا بين مجموعة إرهابية والقوات المشتركة، أسفر عن القضاء على الإرهابي ''ب.السعيد'' صاحب 34 سنة، وإصابة زوجته المشاركة في الاشتباك المسلح بإصابات خطيرة تم نقلها على إثـر ذلك إلى مستشفى الأخضرية، ليتم تحويلها فيما بعد إلى مستشفى مصطفى باشا الجامعي.
نفس الحال شهدتها المنطقة الغربية، حيث عرفت غليزان مقتل الإرهابية المدعوة ''أم الأشبال'' بعد اشتباك عنيف شاركت فيه ضد قوات الأمن، وقد تم اكتشاف جثتها وسط المجموعة الإرهابية المقضي عليهم، وهي ترتدي الصدرية الواقية من الطلقات النارية وبجانبها المئات من الخراطيش التي استعملتها بسلاحها الرشاش أثناء الاشتباك.
ربيعة زوجة ''يحي أبو الهيثم'' وأميرة سرية الصابرين
يعد اكتشاف هذه القضية من طرف مصالح الأمن، الأهم في تاريخ تجنيد تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي للنساء، حيث يرى مراقبون للوضع الأمني أن سعي التنظيم لإلحاق أمثال ربيعة بصفوفه الهدف منه دعائي وإعلامي أكثـر من أن يكون يسعى لتحقيق نصر على الميدان. وحسب ذات المصادر فإنها المرة الأولى التي يروج لها التنظيم لالتحاق امرأة بالعمل المسلح.
ورغم أن نفس المصادر لم توضح المهام التي أوكلت إليها، غير أنها لا تستبعد أن يكون قد تزوجها شخص له مكانة مميزة في التنظيم أو تم إسناد سرية الدعم لها، بالنظر للقب الذي أطلق عليها ''الأميرة''. وتعتبر ''غ. ربيعة'' زوجة سعداوي يحي أبو الهيثم من بين العناصر المعروفة بتشددها، حيث تنحدر من قرية عين الحمراء ببرج منايل، وقد فقدت والدها المدعو الشيخ خالد أمير سرية بـ''الجيا''، ثم أميرا لكتيبة الأنصار قبل القضاء عليه مع أخويها ببومرداس، إضافة إلى زوج أختها نادية أمير كتيبة النور أبو تراب عبد الحميد حمزاوي.
اسم آخر ''أم الدرداء'' واسمها الحقيقي ''ياقوت.ز'' لم تتجاوز العقد الثالث، نشطت ضمن الجماعة الإسلامية المسلحة بإقليم ولاية البليدة، تولت قيادة سرية وتورطت في العشرات من الكمائن وعمليات القتل التي تبنتها ''الجيا'' في حق المدنيين بمنطقة ''المتيجة'' بعد فتوى أبي قتادة في إباحة دماء الجزائريين. كما تحصلت مصالح الأمن على معلومات من طرف إرهابيين سلموا أنفسهم أن حديثا يدور وسط الجماعة عن تواجد سرية نسائية تقودها ''خديجة. ت'' يطلق عليها ''الصابرون'' متكونة من زوجات العناصر الإٍرهابية وأخواتهم والبالغات القادرات على حمل السلاح وطريقة الهجوم.

منقول

محمد بن زعبار
عضو مبدع
عضو مبدع

ذكر عدد الرسائل : 1062
نقاط : 2133
تاريخ التسجيل : 02/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الصحافة الجزائرية تفتح ملف تجنيد النساء في صفوف الجماعات الارهابية ...

مُساهمة من طرف mouhoubi51 في الإثنين يوليو 19, 2010 1:05 pm

يا قاتل يا مقتول....خسارة كلهم جزائريون
لكن ما الذي دفع بهم الى خنادق الموت
وفي نظري هذا ليس بالعلاج الناجع والمفيد فالكل يدور في حلقة مفرغة لا بداية ولا نهاية لها.
لما ذا لم يفتح باب الحوار مع هذا الناس ويمكن التوصل الى النتيجة دون هدر للمال العام والدماء...هل نحن بحاجة الى المزيد من المآسي والأحزان ، فإن القوة ليست هي الحل ، وإنما الحل في القضاء على أسباب ومسببات هذا الخروج عن طاعة السلطة....

mouhoubi51
عضو نشط
عضو نشط

ذكر عدد الرسائل : 148
العمر : 64
الموقع : mouhoubi51.maktoobblog.com
العمل/الترفيه : متقاعد من التعليم
نقاط : 156
تاريخ التسجيل : 02/09/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mouhoubi2007.maktoobblog.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى