ضفاف الكلمة الجميلة و المعبرة

اليومــــــــــية
مـــــــــــــــــــــواعظ


من فضل الله على عباده تتابع مواسم الخيرات ومضاعفة الحسنات فالمؤمن يتقلب في ساعات عمره بين أنواع العبادات والقربات فلا يمضي من عمره ساعة إلا ولله فيها وظيفة من وظائف الطاعات وما أن يفرغ من عبادة إلا ويشرع في عبادة أخرى ولم يجعل الله حدا لطاعة العبد إلا انتهاء عمره وانقضاء أجله.
وبعد ان اتم الله لنا نعمة اكمال شهر الصيام والقيام ورتب عليه عظيم الأجر والثواب صيام ست أيام من شوال التي ثبت في فضائلها العديد من الأحاديث منها ما رواه الإمام مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن
النبي - صلى الله عليه وسلم- قال : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر
اذاعة القرآن الكريـــــــم

موقع الأنين

أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة


فضاءات مميزة

المواضيع الأخيرة
» في رد الاعتبار للدكتور رشيد سلطاني
أمس في 12:40 pm من طرف سعداوي ربيع

» مع الشاعر...https://www.facebook.com/alimouissat مويسات علي وبحر الطرب
الإثنين نوفمبر 24, 2014 6:16 pm من طرف سعداوي ربيع

» آل سعود يشوفوا الحاخام في( العهدة الرابعة)
الإثنين نوفمبر 24, 2014 6:15 pm من طرف سعداوي ربيع

» نسوة المدينة و امرأة العزيز
الأحد نوفمبر 23, 2014 11:57 pm من طرف abou khaled

» شقة للبيع بشارع الهرم
الأحد نوفمبر 23, 2014 5:43 am من طرف lmandoo

» شقة للبيع بشارع الهرم
الأحد نوفمبر 23, 2014 5:43 am من طرف lmandoo

» آثر المعصية
السبت نوفمبر 22, 2014 11:50 pm من طرف abou khaled

»  نفسك أولا.. هل هذه العبارة صحيحة؟
السبت نوفمبر 22, 2014 12:06 am من طرف abou khaled

» كيف يغيّر الإعتذار المشاعر؟
الخميس نوفمبر 20, 2014 8:55 pm من طرف abou khaled

» قصة سارق الخراف (س_خ)
الإثنين نوفمبر 17, 2014 8:44 pm من طرف abou khaled

» بركة المداومة على الطاعات
الإثنين نوفمبر 17, 2014 12:41 am من طرف abou khaled

» أغن قلبك بالقناعة (وداعًا للاحزان)
الأحد نوفمبر 16, 2014 12:29 am من طرف abou khaled

» العهدة الرابعة جات بــــ (سرعة فوق الصوت)..الله اكبر..طز
السبت نوفمبر 15, 2014 12:38 pm من طرف سعداوي ربيع

» حملوا العهدة الرابعة جات بــــ (سرعه فوق الصوت).....goooooooooool
السبت نوفمبر 15, 2014 12:35 pm من طرف سعداوي ربيع

» المصرية للتسويق العقارى
الجمعة نوفمبر 14, 2014 11:33 pm من طرف lmandoo

ضفاف الابداع
زوارنا من كل مكان
free counters
بطاقات اسلامية


أدعية رمضانــــــــــية

قصة ابن آوى و الأسد و الحمار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة ابن آوى و الأسد و الحمار

مُساهمة من طرف عبدالدايم كريمة في الأربعاء ديسمبر 10, 2008 11:24 pm

زعموا أنه كان أسد في أجمة* , و كان معه ابن آوى* يأكل من فضلات طعامه . فأصاب الأسد جرب و ضعف شديد, و جهد*
فلم يستطع الصَيد.فقال له ابن آوى: ما بالك يا سيد الأسباع قد تغيرت
أحوالك ؟ قال: هذا الجرب الذي قد جهدني و ليس له دواء إلا قلب و حمار و
أذناه . قال له ابن آوى ما أيسر هذا, و قد عرفت بمكان جمار مع قصار* يحمل
عليه ثيابه, وأنا آتيك به. ثم دلف* إلى الحمار
, فأتاه و سلم عليه و قال له : ما لي أراك مهزولا ؟ قال : لسوء تدبير
صاحبي , فإنه لا يزال يجيع بطني و يثقل ظهري , و ما تجتمع هاتان الحالتان
على جسم إلا أنحلتاه* و أسقمتاه* . فقال له: كيف ترضى المقام معه على هذا ؟ قال: مالي حيلة للهرب منه , فلست أتوجه إلى جهة إلا أضر بي إنسان , فكدَني وأجاعني.

قال ابن آوى: فأنا أدلَك على مكان معزول عن الناس لا يمر به إنسان, خصيب المرعى, فيع قطيع من الحمر ترعى آمنة مطمئنة.

قال الحمار : و ما يحبسنا عنها فانطلق بنا إليها . فانطلق به نحو الأسد,
وتقدم ابن آوى, و دخل الغابة على الأسد, فأخبره بمكان الحمار. فخرج إليه و
أراد أن يثب عليه, فلم يستطع لضعفه, و تخلص الحمار منه فأفلت هلعا*.فلما
رأى ابن آوى أن الأسد لم يقدر على الحمار قال له: يا سيد الأسباع أعجزت
إلى هذه الغاية ؟ فقال له: إن جئتني به مرة أخرى فلن ينجو مني أبدا ً.
فمضى ابن آوى إلى الحمار فقال له: ما الذي جرى عليك ؟ إن أحد الحُمر* رآك غريبا فخرج يتلقاك مرحَباً بك , و لو ثبتَ لآنسك و مضى بك إلى أصحابه .


فلما سمع الحمار ذلك, ولم رأى أسدا قط َ, صدَق ما قاله ابن آوى و أخذ
طريقه إلى الأسد. فسبقه ابن آوى إلى الأسد و أعلمه بمكانه و قال له:
استعدَ له فقد خدعته لك, فلا يدركـنـَك الضعف في هذه النوبة, فإن أفلت فلن
يعود معي أبدا ً, و الفرص لا تصاب في كل وقت.

فجاش جأش الأسد*
لتحريض ابن آوى له, و خرج إلى موضع الحمار , فلما بصر به عاجله بوثبة
افترسه بها , ثم قال: لقد ذكرت الأطباء أنه لا يؤكل إلا بعد الاغتسال و
الطهور , فاحتفظ به حتى أعود , فآكل قلبه و أذنيه , و أترك لك ما سوى ذلك
قوتــًا لك .

فلما
ذهب الأسد ليغتسل عمد ابن آوى إلى الحمار, فأكل قلبه و أذنيه رجاء أن
يتطير الأسد منه فلا يأكل منه شيئا. ثم إن الأسد رجع إلى مكانه فقال لابن
آوى: أين قلب الحمار و أذناه ؟ قال ابن آوى: ألم تعلم أنه لو كان له قلب
يعقل به, و أذنان يسمع بهما لم يرجع إليك بعدما أفلت و نجا من التهلكة ؟

من كتاب كليلة و دمنة

عبدالدايم كريمة
عضو فعال
عضو فعال

انثى عدد الرسائل: 205
العمر: 31
نقاط: 225
تاريخ التسجيل: 08/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى